Back to top

اعتقال المدافع عن حقوق الإنسان أحمد غرام

الحالة: 
اعتقال
الحالة

في 17 كانون الثاني 2021، قامت الشرطة التونسية بمداهمة منزل المدافع عن حقوق الإنسان أحمد غرام و اعتقاله، أحمد غرام يواجه تهمة " العصيان" بسبب منشوره على الفيس بوك، الذي قام بمشاركتها في نفس اليوم الذي حدث فيه الاعتقال

أحمد غرام

Ahmed Ghramأحمد غرام، هو مدافع تونسي عن حقوق الإنسان، و هو عضو في الرابطة التونسية للدفاع عن حقوق الإنسان. كما أنه مدون على منصات التواصل الاجتماعي، عمله يركز على تعزيز حقوق الشباب، و المشاركة السياسية في تونس

25 يَنايِر/ كانون الثاني 2021
اعتقال المدافع عن حقوق الإنسان أحمد غرام

في 17 كانون الثاني 2021، قامت الشرطة التونسية بمداهمة منزل المدافع عن حقوق الإنسان أحمد غرام و اعتقاله، أحمد غرام يواجه تهمة " العصيان" بسبب منشوره على الفيس بوك، الذي قام بمشاركتها في نفس اليوم الذي حدث فيه الاعتقال

تحميل المناشدة العاجلة

أحمد غرام، هو مدافع تونسي عن حقوق الإنسان، و هو عضو في الرابطة التونسية للدفاع عن حقوق الإنسان. كما أنه مدون على منصات التواصل الاجتماعي، عمله يركز على تعزيز حقوق الشباب، و المشاركة السياسية في تونس

في 17 كانون الثاني 2021، قام عدة أفراد من الشرطة التونسية بمداهمة منزل المدافع عن حقوق الإنسان أحمد غرام، و من ثم اعتقاله، تبعا لمحاميه، لم يتم إظهار مذكرة اعتقال خلال عملية مداهمة المنزل، بل تم إصدار المذكرة بعد اقتحام المنزل و اعتقال أحمد غرام. أحمد غرام كان ضحية اعتقال عنيف و اعتداء لفظي من قبل أعضاء الشرطة التونسية التي نفذت عملية الاعتقال. كما قامت الشرطة بمصادرة الهاتف المحمول و جهاز الحاسوب الخاص بأحمد غرام خلال عملية مداهمة المنزل. بعد ذلك تم أخذ أحمد غرام لمركز شرطة محلي في العاصمة التونسية تونس، حيث تم التحقيق معه دون حضور محاميه جلسة التحقيق.قامت النيابة العامة بتوجيه تهمة "العصيان" ضد أحمد غرام، بسبب منشور قام بمشاركته على الفيس بوك، حيث انتقد الاعتقال الاعتباطي ضد مئات من المتظاهرين السلميين في تونس، و قام بطالبة السلطات التونسية بإطلاق سراحهم .أمرت النيابة العامة بالاحتفاظ بأحمد غرام حتى موعد جلسته القادمة التي ستعقد في 28 كانون الثاني أمام محكمة الجنح في العاصمة تونس

في 18 كانون الثاني 2021، تم نقل أحمد غرام إل السجن المدني بمرناق. تبعا لمحاميه، فإن أول زيارة محامي لأحمد غرام منذ اعتقاله كانت في 22 كانون الثاني 2021. يعاني المدافع عن حقوق الإنسان من حالة نفسية متأزمة، و يعتقد طبيبه بأن إبقائه في الحجز، قد يكون له أثار سلبية على صحته النفسية. خلال اعتقاله، لم يتم السماح لأحمد غرام برؤية طبيبيه . تبعا لمحاميه، إن قيام الشرطة التونسية باعتقال أحمد غرام هو اختراق لقانون الإجراءات الجزائية التونسي و الدستور التونسي. في 22 كانون الثاني، قام المحامي بتقديم طلب للنيابة العامة بإطلاق سراح مشروط لأحمد غرام

تعرض المدافع عن حقوق الإنسان أحمد غرام لمضايقات مستمرة من قبل السلطات التونسية، كما أن حسابته على منصات التواصل الاجتماعي تحت مراقبة مستمرة من قيل السلطات، و تعرض لهجمات إلكترونية بشكل مستمر

إن اعتقال أحمد غرام هو جزء من عملية قمع واسعة يتعرض لها المدافعين عن حقوق الإنسان التونسيين،و المتظاهرين السلميين منذ بدء المظاهرات السلمية في14 كانون الثاني 2021، ضد تردي الأوضاع الاقتصادية في تونس. كما اندلعت مظاهرات سلمية في شهر كانون الأول في تونس ضد مشروع قانون 25/2015، و التي ستمنح قوات الأمن التونسية المزيد من السلطات،و ستعفيهم من المسؤولية الجنائية في حالة استخدام القوة المفرطة. كانت هذه الشرارة الأولى لتنظيم مظاهرات سلمية واسعة في تونس، و التي تم قمعها بشكل عنيف من قبل الشرطة

إن منظمة فرونت لاين ديفندرز تعبر عن عمق قلقها بشأن اعتقال المدافع عن حقوق الإنسان أحمد غرام،و القمع المتزايد ضد المدافعين عن حقوق الإنسان و المتظاهرين السلميين في تونس. فرونت لاين ديفندرز تؤمن بأن اعتقال أحمد غرام ما هو إلا نتيجة لنشاطه الشرعي و السلمي للدفاع عن حقوق الإنسان